منتديات بنات وبس
عانقت جدران منتدانا عطر قدومك... وتزينت مساحاته باعذب عبارت الود والترحيب ومشاعر الاخوة والاخلاص... كفوفنا ممدودة لكفوفك لتخضبها جميع التكاتف فى سبيل زرع بذور الاخلاقيات الراقية ولا نلبث ان نجنى منها ان شاء الله ثمر صالحـ ... ونتشارك كالاسرة الواحدة لتثقيف بعضنا البعض فى كل المجالاتـ ...
اتمنـــــــــى لكــــــم قضـاء وقـت ممـتع معنــا

منتديات بنات وبس

منتدى للبنات بس
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جالأعضاءالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» لماذ نسجد مرتين ونركع مرة
الثلاثاء سبتمبر 18, 2012 3:01 pm من طرف ღ عطر الورود ღ

» كيف تعرف النشيد الاسلامى
الثلاثاء سبتمبر 18, 2012 2:51 pm من طرف ღ عطر الورود ღ

» من1 الي 6 واعطي ورده للعضو الي انت عايزه
الإثنين سبتمبر 17, 2012 5:46 pm من طرف ღ عطر الورود ღ

» لعبة قوة الملاحظة؟
الإثنين سبتمبر 17, 2012 5:41 pm من طرف ღ عطر الورود ღ

» مين الي هيوصل لقمه الهرم
الإثنين سبتمبر 17, 2012 5:37 pm من طرف ღ عطر الورود ღ

» قدها ولا مش قدها
الإثنين سبتمبر 17, 2012 5:35 pm من طرف ღ عطر الورود ღ

» لاتقولى (اللهم أنى صائمة)!!!!!!!!!!!!!!!1
الإثنين سبتمبر 17, 2012 5:30 pm من طرف ღ عطر الورود ღ

» هل انتى تمشين فى الطريق الصح ولا اختبار يستحق الخضوع له
الإثنين سبتمبر 17, 2012 5:25 pm من طرف ღ عطر الورود ღ

» امريكيون يضعون كاميرا فى قبر مسلم
الإثنين سبتمبر 17, 2012 5:20 pm من طرف ღ عطر الورود ღ

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 19 بتاريخ الثلاثاء يوليو 02, 2013 8:18 am
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
just go
 
toty
 
بنوتهـ مصريهـ
 
الريشة الحزينة
 
ساجدة لربى
 
بنت الصحابة
 
طالبة الجنة
 
احلام طفله
 
ღ عطر الورود ღ
 
ملكة انمي
 

شاطر | 
 

 ذكريات بنت جد جدا ....

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
just go
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 562
نقاط : 1609358
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 04/09/2009
العمر : 21
الموقع : cairo

مُساهمةموضوع: ذكريات بنت جد جدا ....    الأربعاء مارس 16, 2011 5:15 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
(يااااااااااااه ده أنا رجلي وجعاني اوي لأ رجلي ايه ؟ ده كل جسمي واجعني يا رب بقى أنا تعبانه اوي ومش قادره امشي خالص لأ لأايه يا أمينه اليأس ده ؟ طيب خلاص خلاص ..أمري لله أنا هروح اقعد في البلكونه اتهوى شويه ده أنا حاسه اني بقيت زي الكرنبه بالضبط.....)
وراحت أمينه فتحت البلكونه وقعدت على كرسي وحطت رجليها على كرسي تاني وقعدت تبص للنيل
والجو كان حلو اوي وشعرها عمال يطير وكانت فرحانه بشعرها اوي وقعدت تفتكر زمان مش زمان
أوي يعني بالضبط بالضبط من ست سنين ...ياه ست سنين عدوا بسرعه وحصلها فيهم حاجات كتير كتير اوي وقعدت تضحك وتفتكر ايه اللي حصلها من ست سنين؟؟؟



في أوضة نوم أمينه الساعه سبعه الصبح فتحت مامتها الستاير وهي بتقول بصوت حنين:
ام امينه:اصحي يا أمينه الساعه سبعه
امينه:اصحى ليه يا مامي لسه بدري ؟
ام أمينه: يا حبيبتي انتي عندك السيكشن الاوليا دوبك تلحقي توصلي
أمينه:حاضر يا مامي هقوم حالا
وقامت امينه وابتدت تلعب شويه على المشايه وبعدين اخدت شاور ونزلت تحت عشان تفطر فلقيت باباها ومامتها مستنينها على السفره:
امينه: صباح الخير يا بابي (وباست باباها في راسه)
وقعدت تفطر معاهم وتضحكهم على مواقف بتحصلها وباباها بيبصلها بحب وكان فخور بيها..

"ابو امينه الدكتور محمد دكتور في كلية الطب راجل محترم جدا ومتجوز من 30 سنه بس ربنا مرزقوش غير بأمينه بس فكانت كل حاجه في حياته هو ومراته مدام أحلام وهي سيدة مجتمع وست محترمه وهما ملتزمين وربوا أمينه بطريقه ممتازة بس هما مهتمين بيها زياده عن اللزوم وبيخافوا عليها زياده عن اللزوم وهي مفيش في حياتها غير باباها ومامتها وصاحبتها من KG1سالي ومفيش اي حاجه تانيه البيت والمذاكره والرياضه وسالي وبسسسسسسسسسسس"

عدت امينه بعربيتها تحت بيت سالي واتصلت بيها عشان تنزل (أصل سالي في فيلا في نفس الشارع)
نزلت سالي وكانت فرحانه ان التيرم التاني هيبدأ انهارده عشان يغيروا جو البيت والنادي ....
وساقت امينه العربيه وهي بتفكر يا ترى مين هيدرسلهم التيرم ده؟؟؟
ودخلت امينه بالعربيه لغاية مبنى تجارة انجليش ونزلوا عشان يلحقوا السيكشن وهما داخلين خبط امينه طالب فقال:
الطالب :سوري
امينه طبعا مكنتش واخده بالها فجريت على السلالم هي وسالي
طارق لسه راجع من كندا مع باباه ومامته وحول اوراقه هنا ولسه متعرفش على حد خالص بس لفت نظره البنت اللي خبطها ده وشها قمحي وشعرها ناعم واسود وقصير خالص وعينيها واسعه وشفايفها مليانه وجميله وملامحها جميله اوي ولبسها بسيط ومش حاطه ميك اب خالص فاستغرب لانه من ساعة ما دخل الكليه لقى البنات عاملين حاجات غريبه في شعرهم ميك اب زياده ولبسهم ضيق ومش مناسب لمكان الدراسه ففضل يفكر البنت ده ليه مختلفه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

أمينه وهي بتكتب الكلام اللي بيقوله الدكتور سرحت وقعدت تفكر (يا ترى مين الولد اللي خبطها ده ده اول مره تشوفه في الكليه بس حست انها مش عارفه تمسح صورته من عينيها شكله فيه حاجه هوه طويل اوي وجسمه رياضي وشعره اصفر وطويل وعينيه ااااااااااه عينيه لونها حلو اوي زرقا زي لون السما الصافيه و............)
سالي:ايه يا امينه روحتي فين الدكتور خلص يلا نلحق السيكشن التاني
امينه:طيب يلا بينا
وبعد كده كان عندهم بريك فراحوا يشربوا حاجه وامينه بتبص لقت الولد جاي عليهم :
طارق:hi,my name is Tarek
امينه:انا بتكلم عربي عشان احنا في بلد عربي
طارق :سوري اصلي لسه جديد ومعرفش حد فلقيتكم لوحدكوا قلت انتوا اكيد محولين من بره زيي
امينه:لا احنا من جوه
طارق:انا دايقتكم؟
سالي:لا ابدا يا طارق انا سالي وده صاحبتي امينه
طارق:اسم حلو اوي
سالي:اسم مين فينا؟ (وهي بتضحك)
طارق: انتوا الاتنين (ووشه احمر خالص)
سالي :انت جيت منين؟
طارق :من كندا
سالي :انا وامينه سافرنا بلاد كتير اوي بس لسه كندا يمكن نروحها السنه ده,مش كده يا امينه؟
امينه:يلا بينا عندنا سيكشن تاني
سالي :عن اذنك يا طارق
طارق:انا كمان عندي دلوقت
وطلعوا هما التلاته وطلع عندهم مع بعض فقعد طارق جنب سالي بس طول الوقت بيبص لامينه وهي مركزه اوي في الشرح...
امينه بقى كانت بتكتب بس مش فاهمه اي حاجه كل تركيزها مع نظرات طارق وكانت مستغربه ده تاني سنه ليها في الكليه ومفيش ولد اتجرأ يكلمها دول كمان مسميانها كابتن امينه من كتر ما هي جد جدا ومش بتهزر خالص وملهاش اصحاب كتير بس طارق ده جريء اوي وفكرت انها لازم توقفه عند حده...................



قررت امينه انها مش هتتكلم معاه خالص وهوه هيبعد عنها هيه وسالي فاول ما الدكتور خرج استأذنت وخدت سالي وجري على العربيه :
سالي :ايه يا امينه مستعجله ليه؟

امينه:انتي مش شايفه طارق ده لازقلنا ازاي ده ممل بطريقه
سالي : حرام عليكي ده شكله وحيد هنا وميعرفش حد
امينه:بصي يا سالي احنا بنيجي نحضر ونمشي وملناش دعوه بحد خالص مش احنا طول عمرنا كده؟
سالي :اه بس ده باين عليه مؤدب خالص
امينه:انا مش مقتنعه ان فيه صداقه بين ولد وبنت وده مبدأ اتعلمته من مامي وبابي
سالي:طيب يلا على البيت علشان عندنا تمرين اسكواش بالليل
امينه :اه صحيح
فضل طارق قاعد لوحده لحد ما جه شوية شباب اتعرفوا عليه وانسجم معاهم وخدوا تليفونات بعض واتفقوا يتقابلوا الصبح ويحضروا مع بعض وطول ما طارق ماشي كل البنات بتبص عليه وهوه مش واخد باله لانه في كندا شكله كان عادي جدا وسط زمايله لكن هنا كلهم حاسين انه اجنبي وطبعا ده راجع لان ام طارق فرنساويه ولما الآذان اذن استأذن طارق عشان يروح يصلي وراح معاه اتنين زمايله وبعد الصلاه راح طارق ركب عربيته وراح البيتبس طول الطريق بيفكر في امينه وهي ليه ادايقت منه مع انه كان عايز يقعد معاهم في المحاضرات بس واول ما وصل البيت بدأ يتكلم فرنساوي مع مامته ويحكيلها عن يومه وبعدين راح ينام وهوه نايم حلم ان امينه بتضحكله........
تاني يوم وصلت امينه وسالي الكليه ولقيوا طارق قاعد مع شلة اولاد وبنات وبيضحك واول ما شافهم قام يسلم عليهم:
طارق:صباح الخير
سالي :صباح الخير يا طارق
امينه ردت وهيه مضطره:صباح الخير
طارق:تعالوا اقعدوا معانا
امينه:احنا طالعين المكتبه عن اذنك
ولما رجع طارق لاصحابه سأله محمود:
محمود:انت تعرف كابتن امينه منين؟
طارق:هيه اسمها كابتن امينه؟
عبد الله:يا بني البنت ده كان مشروع ولد واتغير في آخر لحظه
مي:دي معقده على فكره
احمد:يا جماعه ده بنت محترمه اوي على فكره بس هي مش تافهه زي باقي البنات
مي:تقصد مين بقى يا احمد؟
احمد:مقصدش حد
طارق:يعني هيه مش مصاحبه اي حد؟
مي:مصاحبه سالي بس ومش بتكلم حد خالص
طارق سكت واستغرب ان في بنت كده في سنه 2000وقال يا ترى هي ليه كده؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

واول ما آذان الظهر اذن راح طارق عشان يصلي ولقي امينه وسالي داخلين يصلوا وهم ما خدوش بالهم منه.....
ور اح طارق بعد شويه يتكلم مع امينه وسألها:
طارق:ممكن يا أمينه انقل منك السيكشن عشان مكنتش بتابع
امينه:ومكنتش مركز ليه ؟احنا جايين هنا نتعلم مش نقعد نتكلم ونهزر
طارق:ممكن تديني الدفتر بتاعك
امينه :اوكيه بس اطلع المكتبه انقله ورجعهولي انهارده انا عايزه اذاكر
ووشكرها طارق وراح المكتبه ولما خلص ملقيش امينه فقعد على سلم الكليه يستناها فجت بعد نص ساعه وسألته:
امينه :خلصت الدفتر؟
طارق:اتفضلي ومتشكر جدا
امينه:العفو,عن اذنك
ومشيت امينه وهي مبسوطه انها وقفته عن حده وكمان بتساعده عشان يذاكر وقابلت سالي وراحا النادي عشان تدريب الاسكواش وقعدوا في النادي لغاية الساعه 9 وهما خارجين شافوا طارق مع واحد اجنبيه جميله اوي :
سالي:شوفتي طارق زميلنا اهوه
امينه:طيب
سالي :يا ترى مين اللي معاه ده؟
امينه: ملناش دعوه
ووصلت سالي وراحت البيت وطلعت اوضتها خدت شاور ونامت بس مجلهاش نوم وفضلت صورة طارق في عقلها مش عارفه تخرجه وفضلت تتقلب لحد ما نامت.
الصبح دخلت امينه وسالي السيكشن اللي طار بيكون موجود فيه ودورت عليه امينه بعنيها بس مش لاقياه خالص
وقعدت تفكر هو اتأخر ليه؟؟؟؟
طارق صحي على صوت باباه:
ابو طارق:يلا ياطارق اصحى يا ابني

طارق :حاضر يا بابا هي الساعه كام؟
ابو طارق:الساعه عدت 10
طارق قام بسرعه وجري على الحمام عشان يلحق السيكشن ده اهم سيكشن عنده وراح من غير ما يفطر...........
خلص السيكشن وسالي قالت:
سالي :يلا بقى نروح ناكل انا جعت
امينه:استني شويه انتي علطول بتفكري فالاكل؟
سالي :طيب بس انتي مستنيه مين؟؟؟؟؟؟(وهي بتضحك)
امينه كشرت لسالي :تقصدي ايه مش فاهمه؟
سالي:مقصديش حاجه ياااااااااااه مش ده طارق؟
بصت امينه بسرعه ملقيتش حد راحت طلعت تجري ورا ساليعشان تضربها وقعدوا يضحكوا وفجأة... لقيوا طارق في وشهم فامينه بطلت ضحكت فسألها:
طارق:سكتي ليه ده اول مره اشوفك بتضحكي؟
امينه:ايه اول مره تشوفني بضحك دي؟
طارق:انا مقصدش ادايقك
امينه:حصل خير عن اذنك ومشيت وطارق قعد يبص عليها فسالي قالت:
سالي :احم احم
طارق:كنتوا بتضحكوا على ايه؟
سالي :لا ابدا عادي
طارق:هيه بتروح نادي ايه؟
سالي :نفس النادي بتاعك احنا شوفناك هناك مع واحده اجنبيه زي القمر
طارق:دي ماما
سالي :انت مامتك اجنبيه؟
طارق:اه فرنساويه
سالي :ده جميله اوي
طارق:بس انا بحب الجمال الشرقي اكتر
سالي : مممممممممممم للدرجه دي
طارق: تقصدي ايه؟
امينه :سالي انا هروح هتيجي ولا تستني؟
سالي هاجي طبعا,سلام يا طارق اشوفك بكره ان شاء الله
وطول الطريق للبيت امينه متكلمتش خالص فسالي قالت:
سالي :مالك يا امينه ساكته ليه؟
امينه:ابدا مفيش
سالي :انت ادايقت عشان وقفت مع طارق؟
امينه:وانا ايه اللي يدايقني في حاجه زي ده؟
سالي:طيب مش عايزة تعرفي كان بيقولي ايه؟
امينه :لا طبعا مش عايزه
سالي :براحتك (وقعدت تضحك)
امينه وصلت سالي وبعدين روحت البيت اتغدت ونامت شويه وقامت تذاكر وكل ما تفتح كتاب تلاقي صورة طارق ومبقتش فاهمه هي بتفكر فيه كتير ليه؟؟؟؟؟؟؟؟
تاني يوم كانت سالي تعبانه ومش قادره تروح فراحت امينه لوحده وكانت حاسه بوحده جامده اوي وقعدت على السلالم مستنيه معاد السيكشن يبدأ فشافها طارق لوحدها فسألها؟\:
طارق:امال فين سالي؟
امينه:تعبانه شويه؟
طارق:الف سلامه ابقي سلمي عليها
امينه:ان شاء الله
طارق:ممكن اقعد جنبك
امينه:اتفضل
قعد طارق جنبها ساكت ومتكلموش ولا كلمه وبعد شويه جت مي زميلتهم :
مي:ايه يا طارق بدور عليك( وكانت لابسه جينز ضيق وعليه بادي ابيض وحاطه ميكب اب كتير)
طارق:خير يا مي ؟
مي:تعالى اقعد معانا
طارق:لا انا هقعد مع امينه انهارده
مي بصت لامينه بصه وحشه:خلاص اللي يريحك
امينه حست انها مش بنت خالص بالنسبه لمي بتلبس علطول باجي او جينز واسه وشعرها قصيروشبه الولاد
طارق:انت ادايقتي من مي؟
امينه:لا ابدا انا عارفاها من ايام المدرسه هي كده مش بتحيني
طارق:ليه؟
امينه:عشان انا كابتن امينه بالنسبه لكل الناس
طارق:بس انا مش شايف كده خالص
امينه:مفيش داعي للمجامله
طارق:انا مش بجاملك ده الحقيقه انا شايف بنت رقيقه ومحترمه وبتتصرف وبتلبس حسب المكان اللي هيه فيه
امينه: يعني مش حاسس اننا كنت المفروض ابقى ولد؟
طارق:ده لو كنت طلعتي ولد كنتي هتبقي اجمل ولد في الدنيا
امينه:طيب عن اذنك عندي سيكشن دلوقت
طارق:انا هستناكي هنا
امينه :اوكيه باي
طارق :باي
فضلت امينه تعامل طارق بحدود اوي لغاية التيرم التاني ما خلص بس كانت بتفكر فيه علطول بس هيه كان عندها مبدأان مفيش حاجه اسمها صداقه بين ولد وبنت وهي مقتنعه بيه جدا وبدأت اجازة الصيف وبقى اليوم بتاع امينه انها تصحى بدري وتروح النادي تلعب اسكواش او تنس وتقضي وقتها مع سالي وشوية بنات اصحابهم من زمان وفي يوم كانت امينه بتلعب تنس في الملعب مع سالي وبيضحكوا لقت امينه ان طارق طلب يلعب وسالي طبعا ادته المضرب وسابتهم يلعبوا مع بعض وقعدوا يلعبوا وامينه كانت عايزه توريه انها بتلعب زي الولاد ويمكن احسن وفعلا طارق حس انها نتميزه في كل حاجه وكان فرحان انه لقي حاجه مشتركه بينهم وكملوا لعب لحد ما تعبوا خالص فطارق قال:
طارق:كفايه كده يا امينه انا مش قدك

امينه:اوكيه براحتك (ومشيت بعيد عنه )
طارق:امينه..استني شويه مستعجله كده ليه؟
امينه:لا ابدا بس خلاص احنا لعبنا
طارق :طيب ممكن نشرب حاجه انا عطشان
امينه:اتفضل اشرب انت
طارق:هوه انا ضايقتك في حاجه؟
امينه :لا خالص
طارق:طيب ليه مش بتتكلمي معايا؟
امينه:بص يا طارق انت فعلا انسان محترم بس انا مش بعرف اصاحب اولاد
طارق وهو بيضحك :طب خلاص اعتبريني بنت ها هتسميني ايه؟
امينه وهي جد جدا:ايه ده انا مش بهزر
طارق:طب خلاص خلاص انا آسف
امينه:عن اذنك (ومشيت وسابته بس كانت بتضحك )
بالليل في النادي بدأت اول حفله بينظمها النادي وطبعا كل الشباب جم عشان يحضروها وجه طارق واحمد صاحبه وكانوا لابسين جينز وتيشيرتات عليها رسومات غريبه وكل البنات كانوا لابسين جيبات قصيرة او جينزات ضيقه وباديهات عريانه اوي وسالي كانت لابسه فستان قصير وعليه شوز فلات ابيض
اما كابتن اميره كانت لابسه بنطلون باجي بيج وبادي ابيض رقيق وكان شعرها بيطير وهي اصلا بتضايق من شعرها وعلطول بتقصه وكانت بتدور على طارق بعينيها لحد ما لقيته وكان واقف مع بنتين وبيضحكوا فحست انها مدايقه وبعدت
مع سالي وقعدت تتفرج على الحفله وكنت لرامي صبري وغنى اغاني جميله وكانت امينه لسه مدايقه شويه بس حاولت تنسى وبعد شويه جه طارق وقف معاهم وسأل امينه:
طارق:انت جيت امتى؟
امينه:من شويه
طارق:ما شفتكيش
امينه: ولا انا
سالي :اخبارك ايه يا طارق؟
طارق:تمام , وانت عامله ايه؟
سالي :بخير
طارق:هتسافروا فين الصيف ده؟
سالي :هنقضي بقيت الصيف في شاليه بابا امينه في مارينا واحتمال نسافرفرنسا شهر لسه مش عارفين
طارق:انا كمان هسافر مارينا ان شاء الله
سالي :خلاص نشوفك هناك
امينه:هتسافر مع مين؟
طارق: مع اصحابي,هشوفك هناك؟؟؟
امينه:مش عارفه لسه
ويوم الخميس ركبت سالي مع امينه وباباها ومامتها وطلعوا على مارينا ووصلوا الساعه 12 الظهر وكان شاليه ليه شاطئ
فلبسوا امينه وسالي المايوهات ونزلوا البحر وقعدوا يلعبوا في الميهوبعدين ناموا على الرمله وكل واحده كان معاها كتاب تقرا فيه بس امينه قعدت تفكر يا ترى طارق هيجي امتى؟؟

الخميس بالليل طلع طارق بعربيته ومعاه احمد وعبدالله ووراهم عربية مي وشلتها على مارينا ووصلوا الساعه 3 الصبح غيروا هدومهم ونزلوا يسهروا (وقعد طارق يفكر يا ترى امينه هنا ولا في القاهره؟)
الصبح بدري حاولت امينه تصحي سالي:
امينه: يلا اصحي عايزة انزل اتمشى
سالي : حرام عليكي انا لسه عايزه انام
امينه:قومي بقولك انا لبست خلاص
سالي : بجد مش قادره
امينه :خلاص براحتك خليكي نايمه انا هروح اتمشى على البحر
ولبست بنطالون قصير ابيض وعليه بادي احمر كات ونظاره شمس بيضا حطت واقي من الشمس وراحت تتمشى لوحدها وكان الجو جميل وهي كانت حاسه براحه وسعاده وهي شايفه الموج بيجي ناحيتها............
طارق واصحابه كانوا لسه مروحوش الشاليه وكلهم قالوا انهم تعبوا وهيروحوا يناموا لكن طارق قال انه هيتمشى شويه على البحر.............
وكان طارق ماشي على البحر فرحان وحاسس انه بحر الساحل الشمالي ليه ريحه مختلفه عن اي بحر تاني وهوه ماشي ولقي ملاك قاعد على الرمله سرحان حس انه بيحلم وفضل يقرب وامينه مش حاسه خالص واول ما وصل عندها قعد جنبها وفضل ساكت ............
اميه لما حست بيه جنبها حست احساس غريب اوي معرفتش تفسره بس برده متكلمتش وفضلوا كده نص ساعه وراح طارق نام على الرمله وراحت اميره عملت زيه فقالها:

طارق:وحشتيني اوي انا مش عارف ليه ؟انا مش ببطل تفكير فيكي وعشان متقوليش انا مش بحب صداقة الولاد للبنات
انا فكرت في حل
امينه كانت لسه مش مصدقه انه قالها وحشتيني ومش عارفه ترد عليه.......
طارق:مش عايزه تعرفي الحل؟
امينه:حل ايه يا طارق؟ وحل لايه؟
طارق:انا قررت اتعرف على باباكي ومامتك وانا متأكد انهم لو حسوا اني مش بلعب بيكي هيسمحوا اني اكون في حياتك لحد ما نتخرج وبعدين هنكون كبرنا كفايه عشان نقررهنعمل ايه؟
امينه:تتعرف على بابي ومامي؟ ايه ده ؟وهقولهم انت مين؟ لأ طبعا انا مش موافقه وبعدين عن اذنك انا اتأخرت
ومشيت امينه وطارق قرر انه هينفذ اللي قال عليه.........................
في شاليه بابا امينه مامتها حضرت الغدا في الجنينه وقعدوا كلهم وطبعا سالي قعدت تقول لامينه:
سالي :انت سيبتيني نايمه ليه؟
امينه:انتي مرضيتيش تصحي
سالي :طيب يا امينه زعلانه منك
امينه:خلاص بقى آخر مره اسيبك لوحدك
سالي :ده وعد
امينه: وعد
وقعدوا يضحكوا وياكلوا وبابا امينه يناقشهم في دراستهم وبعد شويه دخلت الشغاله عليهم:
الشغاله:في واحد عايز يقابل حضرتك يا دكتور؟
بابا امينه:خليه يجي
ودخل طارق وكان لابس بورمودا ابيض وتيشيرتاسود وكان شعره طويل واصل لآخر خده من الناحيتين وكان حاطط بيرفيوم هادي واول ما وصل:
طارق:مساء الخير يا انكل؟
بابا امينه:مساء الخير ي ابني
سالي :طارق انت جيت مارينا امتى؟
طارق:امبارح بالليل,اعرفك بنفسي انا طارق زميل امينه وسالي في الكليه وحبيت اتعرف على حضرتك وطنط
مامت امينه: اتفضل يا حبيبي اتغدى معانا
طارق: سحب كرسي وابتدى ياكل ويتكلم مع بابا امينه ومامتها (وكان كلامه اكبر من سنه و ده عشان هوه سافر كتير)
وفضل طارق معاهم لآخر اليوم وقعد يلعب مع امينه وسالي بلاي استيشن ويضحكوا وبلليل قرروا ينزلوا البحر وطلعوا يغيروا هدومهم وبعد عشر دقايق كان طارق مستنيهم وكان لابس مايوه طويل وقعد على الرمله ........وبعد شويه جت سالي تجري وكانت لابسه مايوه بكيني اخضر اما امينه فكانت لابسه مايوه قطعه واحده فوشيا وهيه جايه من بعيد حس طارق انها جميله جدا وانها ارق بنت قابلها في حياته واول ما وصلت لعنده قالها:
طارق:وتقولي انك كابتن امينه
امينه:قعدت تضحك
طارق:يااااااااه ده تاني مره اشوف ضحكتك
امينه: يلا ننزل بقى (وجريوا هما التلاته على البحر وعاموا وقعدوا يضحكوا بصوت عالي ويلعبوا بالكوره سوا)
بابا امينه:الولد ده شكله محترم اوي
مامت امينه:اه بجد ومؤدب اوي
وتاني يوم طارق جه الصبح وفطر معاهم وقعدوا كل واحد منهم عالاب توب بتاعه وبعدين راحوا يتمشوا في القريه وعزمهم طارق على الغدا في مطعم وابتدت امينه تحس ان طارق مختلف ومش بيلعب بيها ومش بيعمل اي حاجه تضايقها
وهما ماشيين قابلوا اصحاب طارق فعبدالله قال:
عبد الله :اهلاطارق كنت فين يا بني ؟
طارق:كنت بتمشى
عبدالله:اهلا يا سالي اهلا كابتن امينه
طارق:على فكره اسمها امينه بس
عبدالله:انا آسف ازيك يا امينه
امينه:بخير
واستأذن طارق من اصحابه ومشي مع امينه وسالي ورجعوا الشاليه عشان يغيروا هدومهم ويحضروا حفلة عمرو دياب بالليل.....................
وجه طارق بالليل بعربيته عشان ياخد امينه وسالي بعد ما استأذن بابا امينه وهوه وافق وفضل مستنيهم قدام الشاليه وبع شويه لقي سالي لابسه فستان ازرق حمالات وامينه كانت لابسه جينز اسود بيلمع شويه وعليه بادي دهبي وشعرها مفرود
واول ما شاف امينه نزل فتحلها الباب اللي جنبه وركبت وفتح لسالي الباب اللي ورا وراحوا الحفله.......
اول ما وصلوا الحفله جت مي وكانت لابسه فستان ضيق اوي وقصير وعمله شعرها كيرلي وكان طويل وفيه خصل خضرا وجريت على طارق وقالت:
مي :ايه يا طارق كنت فين ؟
طارق:عادي بروح البحر وبقضي اليوم في شاليه بابا امينه
مي:ايه ده انت هتقضي الصيف مع كابتن امينه؟ههههههههههههه
طارق:عن اذنك يا مي وخد امينه وسالي وراحوا عشان الحفله قربت تبتدي
امينه:انت بتدايق لما حد يقول كابتن امينه؟
طارق:آه طبعا عشان هما مش عارفينك اصلا وبيتكلموا وخلاص
امينه بصتله وابتسمت وهوه ابتسم و...........سالي قالت:
سالي: احم احم يا جماعه انا هنا واديتوني احساس اني مش موجوده خالص هههههههههههه
امينه وطارق قعدوا يضحكوا وابتدى عمرو دياب يغني وكانوا مبسوطين اوي ولما جت اغنيه:
(ما يتحكيش عليها زي الملايكه اما تشوفها وردايه تحلم تقطفها.............) راح طارق بص لامينه جامد وهيه مخدتش بالها عشان كانت بتكلم سالي .
فات الصيف وقربت الدراسه تبدأ وكان امينه وطارق بيتقابلوا في النادي او يجي الفيلا عندهم يقعد مع بابا امينه ويتكلموا بالساعات وكان طارق بيرتاح لبابا امينه اوي وكمان لمامتها............
اول يوم في الدراسه كانت امينه مستنيه سالي وسالي اول ما خرجت من باب الفيلا قالت :
سالي :وااااااااااااو مبروك العربيه الجديده حلوه اوي
امينه:بجد حلوه دي ذوقي انا ومامي
سالي :كان نفسي ماخفش من السواقه
امينه: يا بنتي تعالي اعلمك
سالي :مقدرش ده انا يغمى عليه
وقعدوا يتضحكوا ووصلوا الكليه ولقيوا طارق واقف مع اصحابه ومي عماله تنط على كتفه وهوه بيضحك فامينه ادايقت جدا وطلعت السيكشن من غير ما تسلم عليه.................
وفضل طارق يدور على امينه ويتصل بيها بس موبايلها كان مقفول وقلق عليها وبعد السيكشن لقي امينه خارجه مع سالي ومسلمتش عليه فراح عندها وسألها:
طارق:ايه يا امينه مش اتفقنا نتقابل تحت الاول؟؟
امينه:عادي يا طارق كنت مستعجله
طارق:مالك يا امينه بتكلميني كده ليه؟
امينه:شوف انت عملت ايه؟
طارق:ما تقولي يا امينه فيه ايه؟
امينه نزلت منها دموعها غصب عنها وطارق كان مش عارف يتصرف.............
طارق:ممكن اعرف بس ايه اللي زعلك كده؟
امينه:انا شوفتك بتهزر مع مي وادايقت اوي
طارق فرح اوي لما حس ان امينه بتغير عليه بس كان زعلان عشان بتعيط :
طارق:انتي شوفتيني بهزر مع مي ولا هيه بتهزر معايا؟
امينه:مش فارقه حاجه
طارق: لأ تفرق كتير تفرق ان انا كنت واقف وهيه جت من ورا ونطت عليه وانا قولتلها اني مش بحب الهزار ده
امينه:يعني هوه كده بس؟
طارق:اه هوه كده بس ,قوليلي بقى ادايقتي ليه؟
امينه وشها احمر خالص ومش عارفه رد تقول ايه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فضلت علاقة امينه وطارق في حدود الكليه والنادي وكانوا بيذاكروا سوا في المكتبه وكان لازم يكون معاهم سالي طبعا وكمان احمد بقى بيقعد معاهم علطول وفي يوم كان دكتور طالب منهم بحث مهم فطلعوا المكتبه عشان يعملوه وقعدوا يحضروا فيه وقت طويل فسالي قالت:
سالي:انا تعبت وجعت

طارق: وانا كمان
سالي :وامينه واحمد؟
امينه:لاانا مش جعانه
احمد:ولا انا
فنزل سالي وطارق يشتروا اكل وبعد ما مشيوا احمد قال:
احمد:امينه
امينه:نعم
احمد:ممكن اسألك سؤال؟
امينه:اتفضل
احمد:هوه انتي معجبه باحمد؟
امينه:لا طبعا ايه اللي خلاك تقول كده؟
احمد:لا ابدا
وسكت وكملوا مذاكره وبعد ما المحاضرات خلصت روحوا البيت وبالليل جت رساله في موبايل امينه من احمد:
(امينه لو صاحيه عايز اكلمك) .... امينه اتصلت باحمد:
امينه: الو ازيك يا احمد؟
احمد :بخير ,اخبارك ايه؟
امينه : تمام ,خير يا احمد؟
احمد:هوه انت بكره هتروحي النادي؟
امينه:اه انا بكره عندي تمرين , ليه ؟
احمد:اصلي عايزك في موضوع مهم
امينه: طيب اوكيه انا بكره هخلص تمرين الساعه8
احمد:8 بالثانيه هكون عندك , سلام
امينه:مع السلامه
وفضلت امينه تفكر يا ترى احمد عايزها في ايه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

احمد نايم عل سريره وسرحان في امينه اللي حبها من اول يوم شافها فيه عشان محترمه ومؤدبه وحس ان هيه ده البنت المناسبه ليه بس كان مش يحاول يظهرلها اي حاجه عشان كانوا لسه صغيرين ودلوقتي حس انه لازم يتكلم عشان ممكن حد غيره يعجب باميره وخصوصا انه حس ان طارق مهتم بيها اوي وعشان كده قرر يفاتحها ولو وافقت يتخطبوا في اجازة الصيف ... يا رب توافق ونام وهوه بيدعي ربنا
تاني يوم الصبح حضروا المحاضرات كلها وذاكروا شويه في المكتبه وبعدين امينه وسالي قالوا انهم هيروحوا لكن طارق قال انه هيقعد شويه فمشيت امينه وسالي وقبل ما توصل للعربيه افتكرت انها مسألتش طارق هيجي النادي ولا لأ؟ فراحت تسأله فبصت عليه لقيته راكب عربيته ومي راكبه جنبه وعمال تضحك وهيه مقربه منه اوي ...........فامينه حست انها مش قادره تقف بس ضغطت على نفسها وركبت عربيتها وطول الطريق متكلمتش مع سالي خالص وبعد ما وصلت سالي راحت البيت وطلعت اوضتها وقعدت تفكر معقوله طارق بيمثل عليها انه مؤدب ومحترم؟؟؟؟
وبعد الغدا راحت امينه التمرين وبعد ما خلصت لقت احمد مستنيها :
امينه:ايه الدقه ده كلها؟
احمد:ازيك يا امينه؟
امينه :بخير وانت؟
احمد: تمام
امينه : خير يا احمد؟
احمد: بصي انا هقول اللي جوايا وانتي تفهمي
امينه: خير يا احمد؟؟؟؟
احمد:انا معجب بيكي من اول مره شفتك فيها عجبني فيكي كل حاجه شكلك وطريقة لبسك وكلامك حتى زعلك وطريقة مشيتك وكل حاجه فيكي عجبتني بس مرضتش اقولك قبل كده عشان كنا صغيرين لكن دلوقت خلاص انا فاضلي سنه واتخرج ولو وافقتي وده املي اللي عايش عليه بقالي 3 سنين نتخطب في الاجازه .
امينه:انت فاجأتني بالكلام ده
احمد:مترديش دلوقت فكري يبراحتك وردي عليه ,اتفقنا؟
امينه:اوكيه ,على فكره انا تفكيري بياخد وقت طويل
احمد :وانا مستني


رجعت امينه البيت لقيت باباها قاعد في مكتبه بقرا كتاب فدخلت عليه وقالت:
امينه:بابي ممكن آخد من وقتك شويه

ابو امينه:طبعا يا قلب بابي اتفضلي
امينه:اصلي انهارده حصل حاجه اول مره تحصلي في حياتي
ابو امينه:خير يا روحي
وحكت امينه لباباها اللي حصل في النادي فباباها سألها:
ابو امينه: وانت رأيك ايه؟
امينه:مش عارفه ..بجد مش عارفه افكر
ابو امينه:طيب لو كان اللي قالك الكلام ده طارق كنتي برده هتكوني مش عارفه
امينه: طارق؟؟؟؟؟
ابو امينه: بصي يا حبيبتي ايه رأيك تنسي الموضوع ده سنه كمان يعني لغاية ماتتخرجي وتشتغلي؟
امينه:ليه يا بابي لغاية ما اشتغل؟
ابو امينه وهو بيضحك: هتعرفي سا عتها
وتاني يوم في الكليه قررت انها تعامل طارق احمد كزمايل بس لغاية ما تتخرج السنه اللي جايه وقالت كده لاحمد وهو قالها:
احمد:براحتك يا امينه انا استنيت 3 سنين ومستعد استنى لآخر يوم في عمري
وفتت سنه تالته وكلهم نجحوا ما عدا مي عادت السنه وفضلت امينه كابتن امينه في الكليه لكن اول يوم في سنه رابعه حصلت مفاجأه مش متوقعه خالص...........
جه احمد يقول لامينه وسالي تخيلوا ايه اللي حصل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
امينه وسالي:ايه؟
احمد:طارق سافر كندا امبارح مع باباه ومامته وهيكمل دراسته هناك وقالي اسلم عليكوا لأنه سافر على فجأة...........
حست امينه ان قلبها بيعيط وقالت معقوله مكنش عنده وقت حتى يسلم عليه ولو فالتيلفون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وفضلت امينه تكمل دراستها وتاخد كورسات مع سالي علشان يلاقوا شغل بسهوله وطبعا استمرت في تمرين الاسكواش
وفضل احمد عينيه ورا امينه في كل مكان وكان لسه عنده امل انها تحس بيه وتحبه زي ما بيحبها ........
وعدت سنه رابعه على خير ونجحت امينه بتقدير امتياز وسالي جيد جدا واحمد امتياز وابتدى كل واحد فيهم يعمل مقابلات عشان الشغل وبابا امينه حاول يساعدها لكنها رفضت وقالت انها كبرت وهتعتمد على نفسها
اما سالي باباها عينها في بنك كبير واحمد فتح مكتب محاسبه وابتدى يشتغل فعلا وفضل على اتصال بامينه
وبعد شهرين لقيت امينه الوظيفه اللي بتحلم بيها محاسبه في شركه اجنبيه كانت تتمنى يوافقوا عليها وحصل وفي اول يوم ليها فى الشغل صحيت بدري كالعاده ولعبت رياضه وقبل ماتلبس سمعت الباب بيخبط:
امينه:اتفضل
مامت امينه:ممكن ادخل
امينه:اتفضلي يا مامي صباح الخير
مامت امينه:صباح النور يا حبيبتي
امينه:محتاره يا مامي مش عارفه البس ايه؟
مامت امينه:انا عارفه (ودخلت الشغاله ماسكه شماعات كتير عليها اطقم كلاسيك شيك جدا مناسبه لشغل امينه
امينه:عمرك ما بتنسي اي حاجه ميرسي يا مامي
مامت امينه:انهارده من اسعد ايام حياتي عشان حاسه انك كبرتي وهتبتدي طريقك في الحياة
امينه: بس اما قلقانه
مامت امينه:عاملي الناس بطبيعتك ولازم تخلي دايما في حدود بينك وبين زمايلك في الشغل
امينه :حاضر يا مامي
ولبست امينه جيب قصيره سودا فوق الركبه وعليها بلوزه بيضا وجاكت اسود قصير وركبت عربيتها وراحت شغلها ....
وصلت امينه وقابلت المدير وطلب من سكريترته توصلها لمكتبها وفعلا دخلت مكتب واسع وفخم جدا بس فيه 3 مكاتب
اتنين مشغولين وواحد فاضي وهوه ده بتاعها وعرفتها السكرتيره على زمايلها في المكتب نسرين ووليد وبعد ما اتعرفوا قعدت امينه على مكتبها وابتدت تشتغل وكانت نسرين بتساعدها عشان لسه اول يوم ليها......
ورجعت امينه البيت وهي فرحانه بالشغل و قعدت تحكي لباباها ومامتها كل اللي حصل ونامت بدري لأنها تعبت جدا
وهي نايمه حلمت بطارق واقف بعيد وبيضحكلها فضحكت وهي نايمه ونامت نوم عميق.......
وبدأت امينه شخصيتها تتغير بعد الشغل يعني بقت قويه ومبقتش كابتن امينه خاااااااالص او حاجه اتغيرت فيها انها طولت شعرها بقت بتحبه وكمان بقى عندها اصحاب اكتر زي نسرين ووليد زمايلها في الشغل واللي حست امينه انهم بيحبوا بعض بس من غير ما يعترفوا بكده ............
امينه:انا رايحه اصلي يا جماعه

نسرين :خديني معاكي
امينه ونسرين راحوا يصلوا وبعد ما خلصوا سألت نسرين:
نسرين:امينه مفكرتيش تتحجبي؟
امينه:لا بصراحه مفكرتش
نسرين:اصلي انا حاساكي مؤدبه اوي وبتصلي ومحترمه بس بجد الحجاب هيزيدك كتير
امينه:ان شاء الله هفكر
نسرين:وعلى فكره مش معنى انك تكوني محجبه ان لبسك يكون وحش او مش مريح بالعكس انا عن نفسي بقيت بلبس احسن واشيك من يوم ما اتحجبت
امينه:فعلا استايل لبسك بيعجبني اوي رقيق ومحترم
نسرين:يلا شدي حيلك عشان اشتريلك طرح هديه
امينه:ان شاء الله
وبعد الشغل رجعت امينه البيت اتغدت وراحت النادي تقابل سالي:
سالي :وحشتيني جدا خلاص بقيتي مشغوله عني
امينه:انت اكتر بس بجد الشغل متعب جدا المهم انت اخبارك ايه؟
سالي:عندي خبر جامد
امينه:خير؟
سالي :تدفعي كام؟
امينه:اللي تقولي عليه,قولي بقى
سالي :انا في واحد زميلي عايز يتقدملي
امينه:مبروك يا سالي وشكله ايه ده بقى اللي قدر يخليكي تفكري في الجواز؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سالي :هو مدير معايا في البنك وانسان محترم اوي وشدني من اول يوم
امينه:هاااااااااااا وبعدين
[size=2

**************************************************************************
♥️♥️NO TIME♥️♥️

♥️♥️♥️♥️♥️

♥️♥️For love♥️♥️
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://girl96.ahlamontada.com
just go
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 562
نقاط : 1609358
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 04/09/2009
العمر : 21
الموقع : cairo

مُساهمةموضوع: رد: ذكريات بنت جد جدا ....    الأربعاء مارس 16, 2011 5:16 pm

طارق لما سمع كلام امينه حس انها زعلت منه وهوه بالعكس كان عايزها تفرح انه كام عايز يخف قبل ما يرتبط بيها عشان ميظلمهاش ...
امينه فضلت دموعها تنزل وحست انه اتعذب كتير لوحده وانها المفروض تقف جنبه مش تكمل حياتها وهيه فاكراه ناسيها وعايش حياته طبيعي...
وفضلوا ساكتين كتير اوي لغاية ما امينه طلبت منه انها ترجع عشان ترتاح شويه فعلا قاموا وركبوا العربيه وكل واحد فيهم بيفكر لوحده واول ما وصلوا الفيلا قابلهم بابا امينه وسألهم عملتوا ايه؟
فامينه استأذنت وطلعت اوضتها وباباها طله بعدها بشويه وخبط على الباب:
امينه:ادخل
ابو امينه:ممكن اتكلم معاكي شويه؟
امينه:اتفضل يا بابي
ابو امينه:ممكن اعرف الجميل ماله؟
امينه:انا زعلانه منك اوي يا بابي
ابو امينه:ليه يا حبيبتي؟؟؟
امينه:انت خبيت عليه اللي حصل لطارق
ابو امينه:لا يا امينه انا احترمت رغبة طارق انك متعرفيش غير في الوقت المناسب
امينه:بس انا حاسه انكوا كلكم خدعتوني
ابو امينه:انا هسألك سؤال واحد
امينه:اتفضل
ابو امينه:لو كان انت اللي حصلك الحادثه كنتي هتوافقي ان طارق يرتبط بيكي واني عندك ظروف خاصه
امينه سكتت وفكرت:لا طبعا كنت هتمنى يرتبط بواحده سليمه تقدر تسعده
ابو امينه:و ده بالضبط اللي عمله طارق خاف ترتبطي بانسان تتعبي معاه وانت لسه صغيره ومعندكيش خبره وكان ممكن توافقي عليه بدافع الشفقه وساعتها كان هيجي عليكي يوم تندمي انك ارتبطتي بيه.
وعلى فكره انا احترمت طارق انه فكر فيكي قبل ما يفكر في نفسه وعشان كده طلبت منك مترديش على احمد لما حب يتقدملك غير بعد ما تتخرجي وتشتغلي فهمتي بقى انا كان قصدي ايه؟
جريت امينه واترمت في حضن باباها وعيطت وبقت مش قادره تفكر او تاخد قرار.............
قررت امينه انها تاخد وقتها وتفكر براحتها في طلب طارق وانها تعامله كصديق طول فترة اجازتها في كندا كمان عشان تعرفه اكتر بعد ما بعدوا عن بعض فتره طويله وفضلو كل يوم يخرجوا كلهم يتفرجا على البلد ويتعشوا بره وكان في انسجام بين العيلتين وكان طارق ساعات يطلب من امينه تروح معاه الشغل عشان تتعلم حاجات جديده وكانت معجبه جدا بافكاره وطريقة ادارته للشركه وعدى الشهر بسرعه وقرب معاد سفر امينه مصر عشان اجازتها قربت تخلص.......

ويوم السفر الصبح خرج طارق وامينه يشتروا حاجات امينه محتاجاها وهما في العربيه ركن طارق على جنب وبصلها:
طارق:امينه
امينه:نعم
طارق :انتي مردتيش عليه
امينه:مش عارفه آخد القرار دلوقت
طارق :يعني هتسافري من غير مانتفق على اي حاجه؟؟
امينه:بص يا طارق طول ما انت جنبي تفكيري مش بيكون بعقلي بيكون بقلبي بس
طارق :مش فاهم
امينه:يعني انا شعوري ناحيتك زي ما هوه بس دلوقتي انا لسه بثبت نفسي في شغلي وكمان انا مش هقدر اعيش بعيد عن مامي وبابي ولا اقدر اعيش بعيد عن مصر وكمان انت لغاية دلوقت مقلتليش انا ايه بالنسبه ليك؟؟
طارق:انتي اول حب حسيت بيه ,انتي اللي انا بحلم بيها كل يوم,انتي اللي اتمنى تكون ام ولادي,انتي اللي اتمنى اشوفها اول ما افتح عينيه وقبل ما اغمضهم,انتي اللي نفسي اموت وانا في حضنها وتكون آخر عيون اشوفها قبل ما اموت.....
امينه نزلت دموعها وحست انه بتحلم زي ما كانت بتحلم بيه وهوه بعيد عنها ملقيتش كلام تقوله.......
وطارق مسك منديل ومسح دموعها وقالها اوعي تعيطي تاني طول ما انا عايش,بحبك يا امينه بحبك من اول يوم شفتك فيه وهعيش عمري كله احاول اسعدك وامنية حياتي توافقي تكوني مراتي
امينه:موافقه يا طارق موافقه
ورجعوا البيت وقالوا لاهلهم الخبر الجميل ده وكلهم باركولهم بس امينه كان ليها طلب واحد عشان تكمل فرحتها......
هكملكوا المره اللي جايه ان شاء الله

**************************************************************************
♥️♥️NO TIME♥️♥️

♥️♥️♥️♥️♥️

♥️♥️For love♥️♥️
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://girl96.ahlamontada.com
just go
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 562
نقاط : 1609358
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 04/09/2009
العمر : 21
الموقع : cairo

مُساهمةموضوع: رد: ذكريات بنت جد جدا ....    الأربعاء مارس 16, 2011 5:24 pm

طلبت امينه انها تتجوز وتعيش في مصر وطبعا طارق وافق واهله وافقوا وقالوا انهم عايزين يرجعوا مصر وسافرت امينه واهلها وطارق عشان يجهزوا الشقه ويحجزوا للفرح وفي الطياره قعد طارق جنب امينه وقالها:
طارق:انا حاسس اننا بحلم

امينه: وانا كمان لسه مش مصدقه
طارق:امتى حسيتي انك بتحبيني؟
امينه:ياااااااااااااه فكرتني باحلى يوم في حياتي ....... يوم ما كنا في مارينا وانت جيت قعدت جنبي على الرمله ساعتها متكلمناش بس كنت حاسه اني قلت كل اللي جوايا, وانت؟
طارق: يوم ما خبطت فيكي في الكليه وانتي مبصتليش حتى
امينه:لا انا شفتك وقعدت اسأل نفسي مين الولد الجديد ده؟ ههههههههههه
طارق: طيب امتى حسيتي انك بتغيري عليه؟
امينه:يوم ما كنت بتضحك مع مي زميلتنا
طارق:مي ؟ يا امينه انا قابلت في حياتي بنات كتير زي مي لكن عمري ما قابلت غير امينه واحده بس
امينه:بجد يا طارق؟
طارق:بجد يا روح طارق
امينه:انا مش بحب الكلام ده
طارق : كلام ايه؟انا قلت حاجه غلط؟
امينه:كلام الحب وكده
طارق:امينه احنا هنتجوز كمان شهرين تلاته وعادي اني اعبر عن مشاعري ناحيتك
امينه:بس انا بتكسف
طارق:خلاص مترديش عليه وسيبيني انا اتكلم
امينه:اوكيه
ووصلوا الفيلا وبابا امينه قال لطارق يقعد معاهم عقبال ما يخلص توضيب الشقه وطارق وافق وابتدوا يجهزوا الشقه......
راحت امينه تتفرج على الشقه عشان تقول رأيها وعجبتها الشقه جدا بس طلبت تغييرات بسيطه:
امينه:حلوه اوي يا طارق بس انا عايزه اكبر اوضة النوم واعملها حمام خاص واوسع البلكونه عشان المنظر جميل اوي وعايزه المطبخ يكون امريكي وبس
طارق:كل اللي تقولي عليه هيتنفذ ان شاء الله
امينه :ميرسي
وابتدوا يشوفوا الاوض بس معحبش امينه حاجات معينه فطارق قالها خلاص انت اختاري اي موديل ونبعت نشتريه من ايطاليا او اي مكان يعجبك وفعلا اختاروا حاجات من النت واتفقوا عليها واتحدد وصول كل حاجه بعد شهرين بالضبط وكمان تكون الشقه خلصت.
وبدأوا يشوفوا هيعملوا فرحهم فين فطارق اقترح ان الفور سيزون مناسب عشان قاعته كبيره وفعلا امينه وافقت ومامتها كمان وفي يوم جه طارق ومعاه راجل وطلب من امينه ومامتها يتفضلوا عشان ينقوا الشبكه وقعدت امينه والراجل فتح الشنطه وخرج منها 5 اطقم سوليتير كانوا عجبوا طارق ومعرفش ينقي لوحده وفعلا عجب امينه واحد معين كله فصوص عل شكل قلوب رقيق وشيك جدا .
وكرت امينه هتشتري فستان الفرح منين خصوصا انها محجبه فمامتها قالت ممكن ننقي موديل ونخليه مناسب للمحجبات ونفصله واتفقت مامت امينه مع اتيليه تعرفه عشان يبتدوا يفصلوا الفستان...................
راح طارق وامينه مره يتغدوا في النادي وهما قاعدين جه احمد:
احمد:امينه كنت فين المده ده كلها؟
امينه:كنت مسافره
طارق:ازيك يا احمد
احمد :مين ؟ طارق ازيك اخبارك ايه؟
طارق :الحمدلله
احمد:رجعت مصر امتى؟
طارق :رجعت مع امينه
احمد:مع امينه ؟
طارق :قولنا مبروك احنا فرحنا كمان اسبوعين
احمد:مبروك يا طارق مبروك يا امينه ربنا يسعدكم,عن اذنكم عشان ورايا معاد مهم
امينه:انت كنت قاصد تضايقه؟
طارق:انت مش شايفه بيبصلك ازاي؟
امينه:بس انت كنت قاسي معاه
طارق:ما هو كان مسيره هيعرف
امينه:طيب
طارق:انت زعلتي مني؟
امينه :لأ بس صعب عليه اوي
طارق: وانا مش صعبان عليكي نفسي اسمع منك كلمه حلوه
امينه :وبعدين معاك اصبركلها اسبوعين
طارق:يار ب صبرني اسبوعين وقعدوا يضحكوا
وجه يوم الفرح وامينه قاعده في السويت بتاعها في الفندق بتجهز والكوافيره بتعملها الماسكات وكل حاجات العروسه وطارق كمان في السويت بتاعه الكوافير بتاعه بيعمله ماسكات وبيحطله كريمات زكل شويه طارق يتصل بامينه:
امينه:الو يا طارق
طارق:وحشتيني
امينه:طارق انا ورايا حاجات كتير
طارق:طب هاتي بوسه
امينه:مش بحب كده
طارق:امينه........احنا فرحنا انهارده
امينه:ما انا عارفه
طارق:انا حاسس انك مش عارفه اي حاجه
امينه:قصدك ايه؟
طارق:امينه انتي عارفه يعني ايه جواز؟
امينه:طبعا عارفه يعني بيت ومسؤوليه وكده
طارق:بجد هوه ده الجواز في نظرك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
امينه:اه طبعا
طارق :طب سلام يا امينه اشوفك في الفرح
امينه:سلام
وقعدت امينه تضحك عشان طارق فاكرها لسه كابتن امينه وميعرفش انها انسه امينه وبالليل هتبقى مدام امينه..........
وابتدى الفرح ونزلت امينه ماسكه باباها ومغطيه وشها بالطرحه على موسيقى الكامنجات وجه طارق وخدها من باباها ورفع الطرحه وباسها في راسها وابتدت الزفه واول اغنيه اشتغلت كانت لمحمود العسيلي:
(انا كل ما اغمض عيني الاقيكي جايه من بعيد لابسه الفستان الابيض والمزيكا تقول وتعيد والاقيكي بتضحكيلي وبتقوليلي بقينا لبعض والاقي دقات قلبي من كتر الفرحه تزيد........)
وطارق قال لامينه:انا اللي اخترت الاغنيه ده
وابتدت اغنية اول رقصه سلو لشانايا توين(from this moment )ورقصوا عليها وامينه قالتله :
امينه:انا اللي مختاره الاغنيه ده
راح طارق شالها ولف بيها والناس صفقوا جامد اوي وفضل الفرح لغاية الساعه 3 وبعدين خلص الفرح على اغنيه اصاله
(بين ايديك) ورقص طارق وامينه وهما مش حاسين بالناس وبعدين سلموا على المعازيم وجت سالي قرصت امينه وقالتلها :مبروك يا حبيبتي عقبالي يا رب
مبروك يا طارق خلي بالك من امينه
طارق:في عينيه
وطلعوا السويت بتاعهم وقالها:مبروك يا عروسه
امينه:الله يبارك فيك يا عريس
وبعد اسبوعين قدمت امينه استقالتها من شغلها عشان طارق فتح فرع لشركته في مصر وامينه هتساعده وابتدوا كل يوم يروحوا الشغل سواويرجعوا يفضلوا قاعدين في البيت لغاية ما يوم صحي طارق على صوت امينه في الحمام بتكح جامد
فقام بسرعه لقيها واقفه وعرقانه وماسكه فوطه فسألها:

طارق:انتي تعبانه؟
امينه بصوت واطي: لا ابدا يظهر خدت برد من التكييف
طارق:طب تعالي عالسرير وهتصل بالدكتور حالا
امينه:مفيش داعي يا طارق انا كويسه
طارق:لو سمحتي يا امينه سيبيني براحتي
وقبل ما ترد عليه كان اتصل بالدكتور وقاله تعالى بسرعه امينه تعبانه خالص
وامينه قعدت تضحك بس كانت تعبانه خالص وجه الدكتور وكشف على امينه:
الدكتور:ما تقلقش يا طارق يا ابني مفيش حاجه
طارق:ازاي يا دكتور ده رجعت اول ما صحيت من النوم
الدكتور:ما ده الطبيعي في الفتره ده
طارق:مش فاهم؟
الدكتور :مبروك يا امينه مبروك يا طارق هتجيبولنا بيبي جميل
طارق:لا يا دكتور من فضلك اتاكد كويس امينه لسه صغيره على الحمل
الدكتور بص لامينه:انتي عندك كام سنه؟
امينه وهي بتضحك:23 سنه يا دكتور,بس هوه طارق كده محسسني اني في KG1
الدكتور:هتاخدي الفيتامينات ده وتزوريني كل اسبوعين
ووصل طارق الدكتور ورجع جري لامينه:
طارق:حاسه بايه دلوقتي:
امينه:مش حاسه بأي حاجه ,اطمن
طارق:لا انا مش هطمن غير لما تقومي بالسلامه
وفضل طارق طول فترة الحمل قلقان عليها ويأكلها بنفسه ويغطيها بالليل ولو قامت بالليل تدخل الحمام يقوم يقف يستناها وكأنها اول ست تحمل في العالم وكانت امينه بتخبي عليه اي وجع عشان ميقلقش زياده وجه الشهر التاسع............

كانت امينه قاعده في البلكونه وحاطه رجليها على كرسي وبتفتكر كل اللي حصلها في الست سنين اللي فاتوا وكانت فرحانه اوي ان طارق بيحبها الحب ده كله .......وحست بيه رجع من الشغل:
طارق:ها يا حبيبتي عامله ايه انهارده؟
امينه:تمام
بيبص طارق لبطنها لقيها بتتحرك جامد فقالها:مال بطنك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
امينه:ده البيبي بيتحرك
طارق :لا لا يلا عالدكتور بسرعه
امينه:يا طارق معادنا مع الدكتور كمان يومين وانا بجد كويسه
استسلم طارق ودخل الحمام وساب امينه في البلكونه بس امينه كان كل جسمها بيوجع وحاسه ان الخبط زياده عن كل يوم
بس قالت اكيد ده عادي...
بالليل وهما نايمين على السرير قامت امينه تجري على الحمام وطبعا طارق وراها وهي بتفكر ازاي بيحس اول ما تقوم؟
ودخلت الحمام وخرجت وقالتله:
امينه:طارق يا حبيبي انا كويسه الحمد لله بس تقريبا هولد انهارده
طارق:ايه هتولدي انهارده لسه فاضل اسبوع والتاسع يخلص
امينه:طارق يلا بينا ونتكلم في السكه
وركبت امينه العربيه واخدت شنطة البيبي وطول السكه طارق قلقان:
طارق:انا بقول انك لسه صغيره عالحمل والحاجات ده
امينه وهي بتتألم اوي:طارق مش ملاحظ ان الكلام ده متأخر شويه انا رايحه اولد
طارق:اه صحيح ,انا مش مسامح نفسي علي انتي فيه ده
امينه:ارجوك يا طارق سوق بسرعه شويه
وساق طارق بسرعه واول ما وصلوا المستشفى جري وقال: حد يساعدني مراتي تعبانه اوي
وجه ممرض بكرسي متحرك وخد امينه على اوضة الكشف وجه الدكتور وقالهم جهزوها لاوضة العمليات.....
وطارق مشي وراها وهي على السرير فقالتله :من فضلك يا حبيبي روح كلم مامي وبابي
طارق:بعدين بعدين
امينه:من فضلك يا طارق
طارق مشي وهوه مدايق انه هيسيبها فبصت امينه للمرضه اللي بتزق السريروقالت:
امينه:كان لازم ابعده عشان مش عارفه اتألم وهوه موجود اصله بيخاف عليه اوي
طارق:انا جيت ومش هتبعديني تاني.................
وقامت امينه بالسلامه ودخلت اوضتها في المستشفى وطارق وراها وشايل البيبي وقالها :
طارق:هتسميها ايه؟
امينه:اختار انت الاسم
طارق:بص للبيبي اوي وقال.............. هسميها امينه
امينه:تاني ........... وهتقلق عليها برده؟طارق:امري لله هفضل طول عمري قلقان عليكوا انتوا الاتنين


وتوته توته خلصت الحدوته يا رب تكون عجبتكوا

**************************************************************************
♥️♥️NO TIME♥️♥️

♥️♥️♥️♥️♥️

♥️♥️For love♥️♥️
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://girl96.ahlamontada.com
 
ذكريات بنت جد جدا ....
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بنات وبس :: العاام :: دردشة و حكايات-
انتقل الى: